خليجية و عربية

التحقيق مع عضو بمجلس السيادة السوداني في واقعة فض اعتصام القيادة العامة

يمثل عضو مجلس السيادة السوداني، شمس الدين الكباشي، اليوم الأحد، أمام لجنة التحقيق في فض اعتصام القيادة العامة، كثاني عسكري يخضع للاستجواب أمام اللجنة.

وذكرت وسائل إعلام سودانية ان استجواب اعضاء مجلس السيادة يجري بالقصر الجمهوري، وقد تم استجواب الفريق، ياسر العطا، الاسبوع الماضي في 3 جلسات استغرقت 7 ساعات.

وشمس الدين كباشي هو العضو الخامس من العسكريين في المجلس السيادي السوداني، الذي تم تشكيله عقب الإطاحة بحكم الرئيس عمر البشير عام 2019.

تجدر الإشارة إلى أن فض اعتصام القيادة العامة وقع في الثالث من يونيو من عام 2019 ، وقد تسبب في مقتل ما لا يقل عن 100 من المعتصمين وإصابة مئات آخرين وفقدان العشرات من المعتصمين الذين كانوا يطالبون الجيش بتسليم السلطة لحكومة مدنية.

وصرح الناطق الرسمي باسم المجلس العسكري آنذاك، الفريق شمس الدين الكباشي، في المؤتمر الصحفي الشهير الذي اعقب حادثة فض الاعتصام، واعترف بأن المجلس خطط ونفذ فض الاعتصام.

وأثارت الواقعة استياء كبيرا، داخليا وخارجيا، وبرزت أصوات  تطالب بإحالتها إلى المحكمة الجنائية الدولية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق