الفن وأهله

في الحقيقة والدراما.. دينا الشربيني «ضُرة» في دراما رمضان

تطل الفنانة دينا الشربيني على جمهورها في رمضان 2021 من خلال مسلسل «قصر النيل» والذي يعد البطولة الرابعة لها بعد تقديمها ثلاثة أعمال درامية تقوم من خلالها بالبطولة المطلقة على مدار أعوام 2018 و2019 و2020 وهم على التوالي «مليكة»، «زي الشمس»، «لعبة النسيان».

تلعب دور الزوجة الثانية 

تجسد دينا الشربيني خلال أحداث مسلسل «قصر النيل» دور «ضُرة» للفنانة ريهام عبدالغفور، وهو الدور الذي لعبته في الحقيقة خلال فترة علاقتها بالفنان عمرو دياب، قبل انفصالها عنه في نهاية عام 2020، بعد نحو 3 أعوام من الارتباط الذي أُعلن عنه عام 2017 بعد ظهورهما سويًا في عدد من المناسبات منها مباراة المنتخب المصري في كأس العالم بروسيا، وغناءه لها «برج الحوت» دون أن يفصح أي منهما عن علاقتهما.حتى كتبت الفنانة الكويتية هند البلوشي عام 2019 عن لقاءها بالفنان عمرو دياب ودينا الشربيني ونعتتهما بـ«الزوجين»، حتى أصبحت علاقتهما في العلن، وتساءل المتابعون بالسوشيال ميديا عن سبب قبول «دينا» بأن تكون «ضرة» لزينة عاشور، وحقيقة انفصال الهضبة عن الأخيرة من عدمه.

تعود الأحداث لحقبة الستينيات

وحسب مصادر لـ«مسار نيوز» قيام دينا الشربيني بدور الزوجة الثانية «ضرة» لن يكون بمثابة تجسيد لواقع عاشته، ولكن تشابه في الحدث وليست الظروف، خصوصًا وأن مسلسل «قصر النيل» والذي بدأت دينا الشربيني تصوير مشاهده في الأيام الماضية أملًا في اللحاق بماراثون دراما رمضان المقبل، تعود أحداثه إلى فترة الستينيات من القرن الماضي، في إطار دراما اجتماعية مليئة بالإثارة والتشويق وهو النوع الذي اعتادت تقديمه في أعمالها السابقة التي تعتمد في المقام الأول على الغموض.خلال أحداث مسلسل «قصر النيل» يتوفى زوج دينا الشربيني، ولأسباب تتزوج من شقيق زوجها المتوفي والذي يلعب دوره الفنان صبري فواز المتزوج من الفنانة ريهام عبدالغفور، لتصبح «دينا» ضرة لـ«ريهام» الأمر الذي يضعهما في مفارقات وصراعات غير محسوبة.

مسلسل «قصر النيل» من تأليف محمد سليمان عبدالمالك والذي سبق وتعاون مع دينا الشربيني من خلال مسلسل «مليكة»، ويقوم بمهام الإخراج خالد مرعي، ويضم عدد من النجوم بخلاف دينا الشربيني، وريهام عبدالغفور، صبري فواز، صلاح عبدالله، مريم الخشت، أحمد مجدي، أحمد خالد صالح، سامي مغاوري، محمود البزاوي، نبيل عيسى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق