الفن وأهله

كيم كارداشيان تطلب الطلاق من زوجها كانى ويست بعد 7 سنوات زواج

تستعد نجمة تليفزيون الواقع الأمريكية كيم كارداشيان لتقديم طلب طلاق من زوجها مغنى الراب كاني ويست، بعد زواج دام 7 سنوات، وذلك وفقا لما صرحت به مصادر مقربة من النجمين، ويأتى طلب الطلاق بعد عام صعب على الزوجين حيث تردد أنهما كانا يجريان مباحثات “أزمة”، بعدما اتهم كانى زوجته بأنها تحاول” احتجازه” وقال إنه يريد الطلاق منها عبر حسابه بموقع “تويتر”.

وقالت المصادر إن الزوجين يجريان حاليا مباحثات حول كيفية تقسيم ثرواتهما، عقب أن عاشا بصورة منفصلة معظم فترات العام الماضى، وفقا لصحيفة بيبول.

وكانت كيم وكاني قد التقيا أول مرة عام 2004، أثناء تصوير فيديو أغنية لكانى، ولكن العلاقة العاطفية بينهما بدأت عام 2012، وأعلنت كيم في يونيو 2012 أنها مرتبطة بكانى، وأعلنت نبأ حملها في طفلتها الأولى نورث فى ديسمبر من نفس العام.

وأنجبت كيم طفلتهما الأولى في يونيو 2013، وتزوجا الاثنان فى إيطاليا في مايو 2014، وبعدها بعامين أنجبت كيم طفلهما الثانى سنت فى ديسمبر 2015، وبعد ذلك، قام الزوجان بالاستعانة بأم بديلة لحمل طفلتهما الثالثة شيكاغو، التى أنجبتها فى يناير 2018. واستقبلا طفلا أخر من أم بديلة عام 2019.

وكانت كيم كادريشيان قد كشفت عن صورة جديدة من احتفالها بليلة الكريسماس، حيث أقامت احتفالا صغيرا برفقة عائلتها، لتنفيذ قواعد التباعد الاجتماعي، وعدم التواجد في تجمعات بعد انتشار الموجة الثانية من فيروس كورونا، وظهرت كيم في الصور الجديدة برفقة أبنائها وأبناء شقيقتها ووالدتها كريس جينر، وشقيقاتها كايلي وكيندال وكورتني.

ولم تدع كيم كارداشيان حجم التجمع الصغير يمنعها من ارتداء أكسسواراتها المثيرة للانتباه، حيث زينت نفسها بأقراط متدلية مثيرة، وارتدت كيم كاردشيان، تنورة حريرية بلون أخضر ليموني وتوب يبدو مصمما من البلاستيك وذو تصميم مختلف ومبتكر تماما، ولم تكن ترتدي الكمامة في الصور التي نشرتها عبر حسابها الشخصي على انستجرام لمعجبيها البالغ عددهم 195 مليونًا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق