الفن وأهله

الكينج عن «حفل إسرائيل»: «إزاي تصدقوا محمد منير يعمل كده؟»

«ينساني دراعي اليمين.. ينساني دراعي الشمال.. لو نسيت القدس.. أدبل انتهي أموت».. من أشهر الكلمات التي جاءت في محبة القدس الشريف، وتغنى بها الفنان الكبير محمد منير، الذي أثيرت ضده مؤخرا حالة من الغضب، بزعم أنه ينوي إحياء حفلا غنائيا في المناطق الخاضعة للاحتلال الاسرائيلي.

الفنان محمد منير في تصريحاته لـ«مسار نيوز»، أكد أن كل ما نشر عن سفره للمناطق الخاضعة للاحتلال الإسرائيلي غير صحيح بالمرة: «مش معقول أبيع تاريخي».

إزاي تصدقوا محمد منير يعمل كده؟

وأضاف محمد منير: «لم ولن أبيع تاريخي، مش معقول أروح أعمل حفلات في اسرائيل، ولكن كلماتي أولت بشكل غير صحيح».

وتساءل محمد منير: «إزاي تصدقوا إني ممكن أعمل كده؟، أنا ساكت الفترة اللي فاتت عشان كنت مصدوم من ردود الأفعال، وإن الناس تخيلت إن ممكن أروح اسرائيل، إزاي تصدقوا إن محمد منير ممكن يعمل حاجة زي كده؟، محصلتش ومش هتحصل أبدا إني أروح عند اسرائيل».

وبحسب مصادر، كان الفنان محمد منير لديه عرضا من إحدى الشركات العالمية، من شروطها إقامة جولات غنائية عالمية في دول مختلفة، ولكن العرض اعترض عليه الكينج ورفضه.

وكان محمد منير في مداخلة هاتفية مع لميس الحديدي في برنامج «كلمة أخيرة» عبر شاشة قناة ON، قال إنه ما زال يدرس مشروع جولته الغنائية في فلسطين، ولم يحسم قراره النهائي بعد، متابعا «أنا راجل فنان، بدي رسالة مهمة جدا، وكمان الفن ملوش وطن».

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق