فيديوهات

بالفيديو .. طيبة أم تمنعها من حبس ابنها العاق

حذر المستشار القانوني الدكتور يوسف الشريف من عقوق الوالدين، إذ واجه المشرع أي سلوك متهور قد يرتكبه أحد الأبناء بالحبس والغرامة، لكن هناك بعض الآباء يمتنعون عن اتخاذ أي إجراءات قانونية بحق أبنائهم العاقين، خوفا على مستقبلهم.

وعرض الدكتور الشريف خلال حلقة اليوم من برنامج في حياتنا قصة الذي يعرض على منصات الإمارات اليوم ، قصة أم تعبت وشقيت في تربية أبنائها، بعد وفاة زوجها، وتعرضت لحادث سير نتج عنه بتر ساقيها الاثنتين، وتشكو من عقوق ابنها وتعديه عليها بالضرب والشتم والسباب بأبشع الكلام ، حتى قررت فتح بلاغ بحقه، وتم توقيفه من قبل الشرطة، لكنها حاليا مترددة وترغب في التنازل عن بلاغها.

ورأى الدكتور يوسف الشريف أنه إذا كانت الأم ترغب في التنازل عن البلاغ فيمكنها فعل ذلك حيث أنه من البلاغات التي يجوز الصلح فيها والتنازل عنها قانوناً ، لكن حتى لا يكرر مثل هذا العقوق يجب توقيعه أمام الشرطة أو النيابة العامة حسب ما وصل إليه بلاغك على إقرار وتعهد بعدم التعرض لك مرة ثانية ، مؤكدا أن الشرطة أو النيابة ما بيقصرون معه قبل إخلاء سبيله .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق