البنك الدولي - ارتفاع اسعار الغذاء خطر علي الدول العربيه

7 أشهر، 3 أسابيع 393

أكد نادر محمد، المدير الإقليمي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا للنمو العادل والتمويل والمؤسسات في البنك الدولي، في مقابلة مع "سكاي نيوز عربية" أن الإمارات والسعودية حققتا تحولا كبيرا وتحسنا ملحوظا في المؤشرات الاقتصادية بدعم من ارتفاع أسعار النفط.

وأضاف محمد أن ارتفاع أسعار الغذاء سيؤثر على جميع الدول العربية، مؤكداً أن أزمة أوكرانيا ستشكل ضغوطا تضخمية على الدول العربية وعلى بعض العملات في المنطقة.

واعتبر أن النمو الاقتصادي في الدول المستوردة للنفط استفاد من تخفيف قيود كورونا، وبالتالي حققت نسبة نمو هذه الدول 4.2% بينما حققت الدول المصدرة للنفط نموا بنسبة 5.4%.

وأشار إلى ضغوط تضخمية نشأت بسبب الحرب في أوكرانيا على كل الدول العربية المستوردة للحبوب والقمح، محذرا من أن هذه الحالة ستنعكس بضغوط على أنظمة وأسعار صرف العملات في عدد من الدول العربية.

كما توقع أن تؤثر هذه الضغوط في زيادة العجوزات بموازين المدفوعات والحساب الجاري.

وتوقع أن تنمو اقتصادات منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بنسبة 5.2% فى عام 2022، وهو أسرع معدل للنمو منذ عام 2016، وذلك بفضل العائدات غير المتوقعة من ارتفاع أسعار النفط والتي تصب في مصلحة البلدان المصدرة للنفط في المنطقة.

لكنه نبه إلى الحالة المتنامية من عدم اليقين التي تحيط بهذه التنبؤات بسبب الحرب الدائرة في أوكرانيا والتهديدات المستمرة من متحورات فيروس كورونا.

وأشار محمد إلى ما توقعه البنك الدولي في تقريره عن أحدث المستجدات الاقتصادية الصادر بعنوان "مراجعة الحقائق: تنبؤات النمو في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في أوقات عدم اليقين".