التوتر بين بكين وواشنطن يؤدي لارتفاع الذهب

4 أشهر 173

ارتفعت أسعار الذهب اليوم الأربعاء مدعومة بتصاعد التوتر بين بكين وواشنطن، بعد أن زارت رئيس مجلس النواب الأميركي، نانسي بيلوسي، تايوان.

وحد ارتفاع عوائد سندات الخزانة الأميركية من مكاسب المعدن الأصفر الذي لا يدر عائدا، وأبقته دون أعلى مستوى في شهر، بلغته بالجلسة الماضية.

وبحلول الساعة 10:29 بتوقيت غرينتش، ارتفع الذهب في المعاملات الفورية بنسبة 0.1 بالمئة إلى 1761.33 دولار للأونصة، وذلك بعد أن ارتفع يوم الثلاثاء إلى أعلى مستوى له منذ الخامس من يوليو الماضي.

وانخفضت العقود الآجلة الأميركية للذهب بنسبة 0.6 بالمئة إلى 1778.60 دولار للأونصة.

وقال كبير المحللين في "أكتيف تريدز"، ريكاردو إيفانجيليستا، إن زيارة رئيسة مجلس النواب الأميركي، نانسي بيلوسي، لتايوان لم تُثر رد فعل كبير من الصين، ولكن الوضع يبقى متوترا وداعما للذهب باعتباره ملاذا آمنا.

وأضاف أن الدولار بدأ يتراجع في نفس الوقت، ليدفع أسعار الذهب إلى الارتفاع.

وانخفاض الدولار يجعل الذهب أكثر جاذبية للمشترين الأجانب.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، انخفضت الفضة بنسبة 0.5 بالمئة إلى 19.86 دولار للأونصة في المعاملات الفورية، كما هبط البلاتين 0.1 بالمئة إلى 893.36 دولار.

وتراجع البلاديوم بنسبة 0.6 بالمئة إلى 2050.13 دولار للأونصة.