السعودية توقع اتفاقيتين لتعزيز أوجه التعاون مع المنتدى الاقتصادي العالمي

2 شهرين، 3 أسابيع 122

أعلنت السعودية، اليوم الثلاثاء، توقيعها اتفاقيتين لتعزيز أوجه التعاون بين المملكة والمنتدى الاقتصادي العالمي.

وجرى توقيع الاتفاقيتين خلال لقاء وفد المملكة المشارك في الاجتماع السنوي للمنتدى الاقتصادي العالمي "دافوس 2022" مع المؤسس والرئيس التنفيذي للمنتدى كلاوس شواب، ورئيس المنتدى الاقتصادي العالمي بورجي براندي في مدينة دافوس السويسرية، بحسب وكالة الأنباء السعودية "واس".

واستعرض اللقاء، وفقًا للوكالة، فرص تعزيز الشراكة بين المملكة والمنتدى "بما يدعم مسار التحول الاقتصادي بالمملكة، ويعظّم من إسهام المملكة في تعزيز النمو الاقتصادي العالمي".

ووقع وزير الاقتصاد والتخطيط السعودي فيصل الإبراهيم، ورئيس المنتدى الاقتصادي العالمي، اتفاقيتين تهدف الأولى إلى "تعزيز فرص الشراكة القائمة بين المملكة والمنتدى واستكشاف الفرص المستقبلية وتحديد الفرص التي تعمّق العلاقة لدعم تحول المملكة، والدفع بالأجندة العالمية بما يتماشى مع الأهداف الرئيسية للمنتدى".

وتأتي الاتفاقية في سياق سعي السعودية إلى تحويل اقتصادها على النحو المرسوم في "رؤية المملكة 2030"، بالإضافة إلى إعادة التوازن الاقتصادي العالمي بعد جائحة كورونا وفقًا لـ"واس" التي أشارت كذلك إلى أن الاتفاقية المبرمة "تخدم هدف المنتدى لتحسين الاقتصاد العالمي، عبر إشراك قادة الأعمال، والسياسيين، والأكاديميين، وغيرهم من قادة المجتمع، في تشكيل خطط عالمية وإقليمية للتنمية الاقتصادية".

كما وقع الإبراهيم الاتفاقية الثانية، نيابة عن وزير الصحة السعودي فهد الجلاجل، مع رئيس المنتدى الاقتصادي بهدف "تعزيز الرعاية الصحية الحكيمة، وتفعيل أطر التعاون بين القطاعين العام والخاص والمختصين في هذا المجال".

ووفقًا للوكالة، "ستسفر هذه الاتفاقية عن انضمام المملكة إلى التحالف العالمي للقيمة في مجال الرعاية الصحية التابع للمنتدى، والإسهام في تعزيز الوعي المجتمعي في هذا المجال، والاستفادة من خبرات المنتدى ومرئياته في صياغة استراتيجية تحسين الرعاية الصحية الحكيمة على المستوى العالمي".