السيسي والعليمي يناقشان القضايا المشتركه

3 أشهر، 3 أسابيع 281

جدد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، السبت، تأكيد موقف بلاده الداعم للشعب والشرعية في اليمن، ووحدة الدولة واستقلالها وسلامة أراضيها.

وجاء حديث السيسي في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس مجلس الرئاسة اليمني رشاد العليمي، بعد محادثات ضمت أيضا عددا من أعضاء المجلس الذين يزورون مصر حاليا.

وقال السيسي إن وحدة واستقرار اليمن وسلامة أراضيه يشكل أهمية قصوى لمصر وللعالم العربي.

وأضاف أن بلاده تدعم كافة الجهود الهادفة لتحقيق السلام فى اليمن، وفقا لمرجعيات الحوار الوطني اليمني والمبادرة الخليجية وآلياتها التنفيذية ونتائج المشاورات اليمينية الأخيرة في الرياض برعاية مجلس التعاون الخليجي وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة.

وقال الرئيس المصري إنه أعاد التأكيد خلال المباحثات مع العليمي ونوابه على ترحيب مصر بإعلان الأمم المتحدة بداية هذا الشهر تمديد اتفاق الهدنة، و"تقديرنا لجهود الحكومة اليمنية الشرعية في احترام التزماتها وفقا لما نص عليه الإتفاق ودعوتنا لكافة الأطراف للتنفيذ الكامل لبنود الإتفاق".

رحلات القاهرة وصنعاء

ولفت السيسي إلى استجابة مصر للسلطة الشرعية اليمينية وللأمم المتحدة بإعادة تيسير خطوط الطيران بين القاهرة وصنعاء، تأكيدا على حرص مصر على التخفيف من معاناة الشعب اليمني ودعم كافة الجهود التي تصب لصالحه.

وقال إن المباحثات التي اجراها مع رئيس مجلس الرئاسة اليمين تضمنت كيفية تأمين الملاحة في مضيق باب المندب والبحر الأحمر والخليج العربي، وارتباط هذه المهمة بالأمن الإقليمي والدولي.

ومن ناحيته، شدد العليمي على أهمية الموقف المصري الداعم للشرعية في مواجهة الانقلاب الحوثي المدعوم من ايران.

وأضاف العليمي أن "المباحثات مع الرئيس المصري تناولت كيفية توفير الدعم المناسب لمساعدة السلطة الشرعية على توحيد القوي الأمنية في المحافظات والمناطق المحررة".

ونوه إلى أن "هناك تنسيقا تاما وكاملا بين السلطة الشرعية وتحالف دعم الشرعية بقيادة السعودية للعمل على إنهاء معاناة الشعب اليمني".

وقال العليمي إنه جدد خلال مباحثاته مع الرئيس المصري مساندة بلاده لمصر في قضية سد النهضة وحقها المشروع.

وأضاف أنه والسيسي جددا خلال المباحثات التحذير من غرق باخرة البترول صافر، والكوارث البيئية التي قد تنشأ عن ذلك.