الصندوق السيادي السعودي يستثمر في مصر قريبا

5 أشهر 167

أعرب وزير قطاع الأعمال المصري هشام توفيق عن أمله بأن ينتهي الصندوق السيادي السعودي من دراسة ملف تطوير شركة "مصر للألومنيوم" قبل نهاية العام، لاتخاذ القرار بشأن الاستثمار فيها.

توفيق أوضح في مقابلة مع "الشرق"، على هامش معرض "صناعة بلدنا" الذي افتتحه في القاهرة اليوم، أن "صندوق الاستثمارات العامة السعودي حصل على المواصفات الخاصة بمشروع تطوير شركة مصر للألومنيوم، وسيعود إلينا قريباً إن شاء الله بمستثمر". مضيفاً: "لا نتحدث عن بيع حصة بالشركة، بل زيادة رأسمالها، لإعادة تأهيل المصنع لينتج بكفاءة لمدة 20 عاماً، فنحن نتكلم هنا عن استثمارات تبلغ 300 مليون دولار، ونأمل أن تنتهي دراسة ملف المشروع قبل أواخر العام"، من قِبل الصندوق السعودي.

تسعى مصر للألومنيوم، التي تأسست 1976، لزيادة طاقتها الإنتاجية إلى نحو 570 ألف طن سنوياً، مقابل 320 ألف طن تنتجها حالياً، من خلال دراسة تطوير مصنعها الحالي بالتعاون مع شركة "بكتل" الأميركية وإنشاء مصنع جديد بطاقة إنتاجية 250 ألف طن سنوياً.

أضاف توفيق أن بلاده وصلت إلى 85% من تطوير شركات الغزل والنسيج، على أن يتم توريد المعدات الجديدة للمصانع في سبتمبر المقبل، ويبدأ الإنتاج مطلع عام 2023.