الناتو يتوقع تعرض مولدوفا لاستفزازات قد تؤثر على استقرارها

7 أشهر 951

قال نائب الأمين العام لحلف شمال الأطلسي "الناتو" ميرسيا جيوانا، إنّ الحلف يعتقد بأنه لا توجد الآن مخاطر عسكرية على مولدوفا، لكن ما أسماها "الاستفزازات" لزعزعة استقرار الوضع هناك قد تستمر.

أضاف في تصريحات أوردتها وكالة "نوفوستي" الروسية، اليوم السبت: «لا نرى مخاطر عسكرية وشيكة فيما يتعلق بمولدوفا، لكن نتوقع أعمالا استفزازية، وأعمالا تكون براية أجنبية.. ويمكننا القول إن محاولات زعزعة الاستقرار مستمرة».

وأعرب عن اعتقاده بأن الغرض من هذه الأعمال ليس الضغط على مولدوفا، ولكن لخلق صعوبات للقوات الأوكرانية في غرب أوكرانيا، بالقرب من أوديسا.

وشهدت جمهورية ترانسنيستريا "بريدنيستروفيه" المعلنة من جانب واحد بشرق مولدوفا، ثلاث هجمات مسلحة بداية الأسبوع الجاري، استهدفت وزارة أمن الدولة في العاصمة تيراسبول، ومركزا للإذاعة، ووحدة عسكرية، ما دفع السلطات المحلية لرفع مستوى التهديد الإرهابي إلى الأحمر.

وفتحت لجنة التحقيق في ترانسنيستريا دعاوى جنائية بموجب المادة "هجوم إرهابي ارتكبته مجموعة من الأشخاص باستخدام أسلحة نارية".

وأعلن رئيس جمهورية ترانسنيستريا، فاديم كراسنوسيلسكي، في وقت لاحق أن آثار المجرمين الذين نفذوا الهجمات الإرهابية الأخيرة في أراضي الجمهورية، تقود إلى أوكرانيا.