ايرادات قناة السويس تحقق ارقام تاريخيه خلال هذا العام

1 شهر، 3 أسابيع 114

حققت قناة السويس المصرية في يوليو أعلى إيرادات شهرية بتاريخها عند 704 ملايين دولار، بفضل قفزة ناقلات النفط العابرة بأكثر من 60%، بحسب رئيس هيئة القناة أسامة ربيع، في بيان صادر اليوم الثلاثاء.

ربيع لفت إلى أنَّ إيرادات قناة السويس زادت في يوليو 32.4% مقارنةً بنفس الشهر من العام الماضي. كما شهدت القناة أكبر حمولة صافية شهرية قدرها 125 مليون طن، وأعلى معدل عبور شهري في تاريخ القناة بعدد 2103 سفينة.

القناة هي أقصر طرق الشحن بين أوروبا وآسيا، وتُعدُّ إيراداتها أحد المصادر الرئيسية للعملة الصعبة في مصر.

شهدت حركة الملاحة بالقناة خلال شهر يوليو عبور 2103 سفينة في الاتجاهين، مقابل عبور 1670 سفينة خلال شهر يوليو من العام الماضي، أي بفارق 433 سفينة وبزيادة قدرها 2حوالي 26% . كما ارتفع إجمالي الحمولات الصافية باكثر من 18% على أساسٍ سنوي.

ترى عليا ممدوح،محللة الاقتصاد المصري في"بلتون المالية"، أن "ارتفاع أسعار البترول هي السبب الرئيسي في زيادة أعداد السفن المحملة بالمواد النفطية،قناة السويس هي الطريق الأقسر والأرخص الآن،لا تنس أن حركة التجارة العالمية تشهد نموا بعض الشيء مقارنة بالعامين الماضيين".

تراجعت أسعار النفط اليوم الثلاثاء مع استيعاب المستثمرين لتوقعات قاتمة للطلب العالمي على الوقود بعد صدور بيانات تشير إلى تباطؤ عالمي في قطاع الصناعات التحويلية، بينما يجتمع منتجو النفط في تكتل أوبك+ هذا الأسبوع لاتخاذ قرار بخصوص زيادة الإمدادات.

وبحلول الساعة 0817 بتوقيت غرينتش انخفض سعر خام برنت 1.40 دولار أو 1.4% إلى 98.63 دولار للبرميل، في حين تراجع خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي دولارا أو 1.1% إلى 92.89 دولار للبرميل.

توقعت ممدوح أن تزيد إياردات قناة السويس هذا العام عن المستهدف الحكومي عند 7 مليارات دولار.

ارتفعت إيرادات قناة السويس 12.8% إلى 6.3 مليار دولار في 2021، وهو أعلى مستوى تحققه القناة المصرية في تاريخها، بدعمٍ من جذب سفن جديدة للمرور .

تشهد حركة التجارة العالمية نشاطاً قوياً مع زيادة الطلب على السلع والمواد الخام لتعويض الطلب المكبوت الذي خلفته عمليات الإغلاق الاقتصادي بسبب جائحة كورونا، حيث تشهد سلاسل التوريد والإمداد ضغوطاً غير مسبوقة.

رسوم الهيدروكربونات

هيئة القناة عزت ارتفاع الإيرادات إلى زيادة أعداد ناقلات البترول بنسبة 60.2%، لتحقق أعلى إيراد شهري لناقلات البترول على الإطلاق بواقع 153 مليون دولار. كما زادت أعداد ناقلات الغاز الطبيعي المسال بنسبة 31 % لتحقق أيضاً أعلى إيرادات شهرية بتاريخ القناة وقدرها 52 مليون دولار.

كما ساهم أيضاً في ارتفاع الإيرادات نمو مرور سفن الصب بنسبة 21%، محققةً إيرادات قياسية تبلغ 121 مليون دولار. كذلك، زادت سفن الحاويات العابرة للقناة بنسبة 8.8% محققةً ثاني أعلى إيراد شهري وقدره 314 مليون دولار.

زادت قناة السويس في مارس رسوم العبور الإضافية لبعض فئات السفن، وتشمل بشكلٍ أساسي ناقلات النفط الخام والمشتقات البترولية إلى 15%، صعوداً من 5% في السابق. كما شمل القرار استمرار فرض رسوم إضافية على الناقلات الفارغة بواقع 5% من رسوم العبور العادية.

هيئة القناة كانت رفعت في مارس أيضاً الرسوم الإضافية المفروضة على ناقلات غاز البترول المسال، وناقلات المواد الكيماوية، والمواد السائلة الأخرى، إلى 20% من رسوم العبور العادية، مقارنةً مع 10% سابقاً.