بتكوين" تهبط إلى أدنى مستوى في 17 شهراً

4 أشهر، 3 أسابيع 265

استأنفت العملات المشفرة انخفاضها حيث أدى انهيار عملة "تيرا دولار" (TerraUSD) إلى انزلاق العديد من الرموز الرقمية الشهيرة، في ظل توجه المستثمرين إلى الابتعاد عن الأصول التي تنطوي على مخاطرة مثل أسهم التكنولوجيا.

تراجعت عملة بتكوين بنسبة 6.1% يوم الخميس في آسيا ، إلى ما دون 27000 دولار، مسجلة بذلك أدنى مستوى منذ ديسمبر 2020، كما هوى سعر "إيثريوم" بنسبة 12% ، بحسب وكالة بلومبرغ.

انخفضت أيضاً رموز مميزة أخرى مثل "أفالانش"، (Avalanche)، و"سولانا" (Solana) التي تدعم بعض بروتوكولات التمويل اللامركزية الرئيسية، بعد أن سجلت في وقت سابق مكاسب بنسبة مضاعفة ولكن المسيرة تعثرت.

كانت "بتكوين" أكبر عملة مشفرة في العالم، هد خسرت أمس الأربعاء 7.23% من قيمتها لتنخفض إلى سعر 28758.29 دولار، وهي الآن منخفضة 40.4% عن أعلى مستوى لها خلال العام البالغ 48234 دولارا الذي سجلته في 28 مارس، بحسب وكالة رويترز.

يتكبد قطاع العملات المشفرة عموماً خسائر فادحة خلال الأسبوع حيص لا تزال معنويات المستثمرين تجاهها هشة. 

قال إدول باتيل ، الرئيس التنفيذي لشركة Mudrex ، وهي منصة استثمار تشفير قائمة على الخوارزميات لوكالة بلومبرغ: "لقد أثر سقوط عملة تيرا دولار على سوق العملات المشفرة إلى حد كبير، مضيفا أنه بينما تعافت عملة بتكوين في كثير من الأحيان بسرعة من الانهيارات السابق، إلا أنها قد تتعرض لمزيد من الانخفاض هذه المرة.