تقارير تشير عن احتجاز الحوثيين مبعوثيين اممين

5 أشهر، 2 أسبوعين 498

قال مسؤول أممي رفيع، إن جماعة الحوثي تواصل اعتقال اثنين من موظفي الأمم المتحدة بصنعاء منذ أكثر من 5 أشهر.

وأشار المسئول، في إحاطة لوكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية مارتن جريفيث، أمام مجلس الأمن الدولي، وفقا لقناة اليمن الفضائية، إلى أن سلطات مليشيا الحوثي لم تف بوعودها بإطلاق سراح من موظفي الأمم المتحدة بصنعاء، بالرغم من مرور 5 أشهر على اعتقالهم.

وحث المسؤول الأممي على معالجة التحديات التي تواجه العاملين الإنسانيين، قائلا: "أجدد دعوتي إلى جميع الأطراف من أجل بذل كل ما في وسعها لتيسير الوصول الإنساني إلى كل الأشخاص المحتاجين، بما يتماشى مع التزاماتها وفق القانون الدولي".

وكانت الأمم المتحدة قد أعلنت في نوفمبر الماضي اعتقال اثنين من موظفيها على يد جماعة الحوثي في العاصمة اليمنية صنعاء، وقال المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، ستيفان دوجاريك، حينذاك، إن "هذين الموظفين تم اعتقالهما دون أي مبرر أو تهمة، ومنعا من الاتصال بأسرهما ومكاتبهما".