رحمة أحمد كادت تعتزل قبل دور "مربوحة" في "الكبير أوي"

4 أشهر، 2 أسبوعين 173

قالت الفنانة المصرية الشابة رحمة أحمد، التي جسدت شخصية "مربوحة" في مسلسل "الكبير أوي 6"، الذي عرض ضمن أعمال الموسم الدرامي الرمضاني الماضي، إن دخولها الفن كان بمحض الصدفة أثناء دراستها في كلية العلوم، حيث كان هناك حفل استقبال للطلبة الجدد وقتها، ووجدت "سكتش" منظماً لعمل مسرحي وأعجبت به.
وأضافت رحمة، في حوارها مع الإعلامية لميس الحديدي، أنهم حينها فتحوا الباب لمن يريد الانضمام للمسرحية فأعجبتها الفكرة لتخوض التجربة بتشجيع من صديقة لها، ومن حينها دخلت المسرح في عام 2012، ولم تخرج منه، مضيفة: "لم أتخيل أن أكون ممثلة في يوم من الأيام، لكن بابا كان دائماً يعلمني أن أي شيء أدرسه أو أعمل به، عليَّ أن أنجح فيه وأتميز، ووالدي مدير عام سابق في دار المعارف، كما أنه كان رساماً ولديه رؤية ثقافية وفنية".
وحول مشاركتها في مسلسل "الكبير أوي 6"، كشفت رحمة أن الفنان أحمد أمين دعمها بشكل كبير للمشاركة في العمل، وأوضحت: "أحمد أمين دعمني للمشاركة في (الكبير أوي)، وهو مثل الأخ، ووقف جنبي كتير جداً، وتعلمت منه الكثير لأنه ذكي وموهوب ولديه ما يقدمه للناس، وأيضاً لديه ملكة مهمة هي أنه قادر على التوظيف السليم في المكان الصح".
وتحدثت رحمة عن لهجتها الصعيدية في المسلسل، فقالت: "اللهجة كانت صعبة عليَّ جداً، وكنت أعتقد أنها سهلة، لكنني درستها بجد؛ لأن بها مصطلحات يجب نطقها بطريقة معينة".
وحول وضعها الصحي حالياً، قالت رحمة إنها مرت بوعكة صحية مفاجئة عقب الانتهاء من تصوير المسلسل، بسبب الإرهاق وضغط ساعات التصوير، مشيرة إلى أنها بخير حالياً، وأضافت: "عندما قمت بتصوير المسلسل لم أتوقع نجاحي بهذا الشكل، فقد كنت أمر بلحظات عصيبة تصل لحد البكاء، لكنني اليوم أسير في الشارع وأجد الكثيرين ينادونني (مربوحة)، وصدقاً (اتخضيت) من ردات الفعل الكبيرة على نجاح الشخصية".
من جهته، كشف أحمد منصور، زوج رحمة أحمد، خلال مداخلة هاتفية مع البرنامج، أن دورها في المسلسل حينما جاء كان في فترة مهمة من حياتهما، بسبب وجود طفلهما الذي لم يكمل عامه الأول، واحتمالية السفر للعمل في دولة الإمارات، وبالتالي طلب من زوجته تقديم الدور، لأن "الفرصة تأتي مرة واحدة في العمر"، وتم تأجيل السفر.
وأشارت رحمة إلى أن الفنان أحمد مكي والمخرج أحمد الجندي، زاراها قبل تصوير المسلسل بعدة أشهر، وهي تقدم مسرحية "ديجافو"، وأعجبا بتمثيلها وتم الاتفاق على المشاركة في المسلسل، وتضيف رحمة: "لم أكن أعرف أنني سأقدم شخصية (مربوحة)، ونجاحي في المسلسل أنقذني من اعتزال التمثيل، بسبب قرار زوجي السفر للعمل خارج مصر".
وروت رحمة قصة طريفة، حدثت بينها وبين زوجها، قائلة: "كنت خايفة جداً من شخصية (مربوحة)، واقتربت من رفض تقديمها، لكن زوجي شجعني على قبول الدور، وقال لي: اقبلي.. هو أنت فاكرة نفسك إلهام شاهين".