ماسك يسعى لجمع تمويلات إضافية تغنيه عن الاقتراض لشراء "تويتر"

6 أشهر، 4 أسابيع 331

يُجري إيلون ماسك محادثات لجمع ما يكفي من رأس المال والأسهم الممتازة لعملية الاستحواذ المقترحة على شركة "تويتر"، بدلاً من الحصول على أي قرض بالهامش مرتبط بأسهمه في "تسلا"، وفقاً لأشخاص على دراية بالموضوع.

بدأ مستشارو الملياردير، بقيادة "مورغان ستانلي"، في استكشاف اهتمام المستثمرين المحتملين لجمع 6 مليارات دولار قيمة الأسهم الممتازة، كما قال الأشخاص، الذين طلبوا عدم ذكر أسمائهم أثناء مناقشة صفقة خاصة.

كان ماسك البالغ من العمر 50 عاماً، قد أثار أساساً فكرة الحصول على قرض بالهامش بقيمة 12.5 مليار دولار في إطار صفقته البالغة 44 مليار دولار لشراء "تويتر".

انخفضت قيمة قرض الهامش بمقدار النصف إلى 6.25 مليار دولار بعد أن كشف عن 7.1 مليار دولار عبارة عن التزامات حقوق الملكية من جانب مستثمرين بما في ذلك لاري إليسون و"سيكويا كابيتال" و"قطر القابضة" والأمير السعودي الوليد بن طلال، مع قيام الأخير بإدخال حصته في "تويتر" بالصفقة.

قال أحد الأشخاص إن ماسك تلقى منذ ذلك الحين تعهدات بمليار دولار أخرى في صورة حقوق ملكية، ويُجري محادثات للحصول على المزيد.

ستكون هذه الأسهم الإضافية، بالإضافة إلى الأسهم الممتازة، كافية لإلغاء قرض الهامش، مما يقلل من مخاطر الصفقة لكل من ماسك ومقرضيه.

كما أنها ستخفف الضغط على أسهم "تسلا"، التي تُعدّ حجر الزاوية لثروة ماسك البالغة 216 مليار دولار، وهي الأكبر في العالم.

تراجعت أسهم شركة صناعة السيارات الكهربائية بأكثر من 25% منذ موافقة ماسك على شراء "تويتر"، مما أثار مخاوف بين المستثمرين من أنه قد يبيع من حصته أكثر من 8.5 مليار دولار، كان قد تخلص منها بالفعل لتمويل صفقة الاستحواذ.

شروط المحادثات

قالت المصادر، إن الأسهم الممتازة قد يكون لها أجل استحقاق 20 عاماً وتتضمن ميزة تسمح بدفع الفائدة بمعدل 14%. أضاف الأشخاص أن سعر الفائدة سيرتفع 75 نقطة أساس في العام السابع والثامن والتاسع.

وبحسب المصادر فإن التمويل قد يتم تنظيمه بدلاً من ذلك بمعدل فائدة وضمانات 10%.

لم يتم الانتهاء من شروط وحجم التمويل ويمكن أن يتغير. قال بعض الأشخاص إن ماسك يمكنه منع أي تحويلات في الأسهم الممتازة.

لم يرد ممثل عن ماسك على طلبات التعليق. رفض ممثل "مورغان ستانلي" التعليق.

ذكرت "بلومبرغ" في وقت سابق من الأسبوع الجاري أن الشركات بما في ذلك "أبولو غلوبال مانجمينت" و"سيكسث ستريت" (Sixth Street) تناقش بالفعل المشاركة في حيازة أسهم ممتازة.

ركز المستثمرون، وخاصة أولئك المتخصصون في موازنة الاندماج، بشكل كبير على قرض الهامش لماسك منذ أن قدم عرضه للاستحواذ على "تويتر".

اعتباراً من 30 يونيو، تعهد الرئيس التنفيذي لشركة "تسلا" بالفعل بأكثر من نصف أسهمه تجاه قروض أخرى، مما يترك له مبلغاً محدوداً يمكنه توفيره لصالح شركة التواصل الاجتماعي ويزيد من مخاطر حدوث هبوط السهم، ما يعرض صفقة الاستحواذ للخطر.

بحجمه الأولي البالغ 12.5 مليار دولار وبعد بيع حصته الشهر الماضي، لا يتوافر لدى ماسك ما يكفي من أسهم "تسلا" غير الملتزم بها لتغطية قرض الهامش إذا انخفض السهم إلى أقل من 837 دولاراً.

عند المستوى الحالي البالغ 6.25 مليار دولار (قيمة قرض الهامش)، يمكن أن يتحمل ماسك الانخفاض إلى حوالي 420 دولاراً.

انخفض سهم "تسلا" إلى 680 دولاراً أمس الخميس، وتم تداوله عند 735.61 دولار بحلول الساعة 12:33 مساء في نيويورك.

في غضون ذلك، ارتفع سهم تويتر 3% يوم الخميس، قبل أن يقلص تقدمه. مقابل 45.40 دولار، يظل سهم "تويتر" أقل من عرض ماسك البالغ 54.20 دولار.