وزير الخارجية التركي يزور المسجد الأقصى دون أية مرافقة إسرائيلية

2 شهرين، 3 أسابيع 267

زار وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، اليوم الأربعاء، المسجد الأقصى المبارك، بعد أن حل ضيفا على دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس.

وأفادت وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية (وفا) اليوم، بأن الوزير أوغلو زار الأقصى المبارك وتجول في باحاته، برفقة وفدٍ من دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس، دون أية مرافقة إسرائيلية رغم احتجاجات حكومة نفتالي بينيت.

ووفق الوكالة "تأتي زيارة الوزير التركي إلى المسجد الأقصى في ظل دعواتٍ وتهديدات للمستوطنين بتنفيذ اقتحامات واسعة في ما يسمى يوم توحيد القدس، وهو يوم احتلال المدينة، ووسط دعوات مقدسية للاعتكاف في رحاب المسجد الأقصى بدءا من بعد غد الجمعة ردا على دعوات المستوطنين".

واستقبل الرئيس محمود عباس الوزير التركي بمقر الرئاسة في مدينة رام الله أمس الثلاثاء، كما التقى وزير الخارجية والمغتربين رياض المالكي، وترأس اجتماعا للجنة الوزارية التركية - الفلسطينية المشتركة.

وذكر الوزير أوغلو ، خلال زيارته ، أن "الأحداث في المسجد الأقصى تؤلم جميع المسلمين"، متمنيا "الرحمة لجميع الفلسطينيين الذين فقدوا أرواحهم إثر اقتحامات إسرائيلية للمسجد الأقصى".