نيوكاسل يتقدم والسيتي لا يهزم تعادل مثير

3 أشهر، 2 أسبوعين 180

سجل إرلينغ هالاند وبرناردو سيلفا هدفين متتاليين في الشوط الثاني، ليتعافى مانشستر سيتي من التأخر بفارق هدفين ويتعادل 3-3 مع نيوكاسل يونايتد في مباراة مثيرة بالدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم في ملعب سانت جيمس بارك، يوم الأحد.

ولم يكن أي فريق منهما قد استقبل أي هدف هذا الموسم، لكن إيلكاي غندوغان افتتح التسجيل لسيتي في الدقيقة الخامسة، حيث تلقى تمريرة برناردو وسدد من مدى قريب في منتصف المرمى.

وكان بوسع سيتي تسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 16، عندما تقدم الجناح فيل فودن من الجانب الأيمن لكنه سدد من زاوية ضيقة بدلا من التمرير لزميله هالاند ليهدر حامل اللقب الفرصة.

وأدرك ميغيل ألميرون التعادل لنيوكاسل في الدقيقة 28 بعدما قابل كرة عرضية من آلان سانت - ماكسيمين، وألغى الحكم الهدف في البداية قبل أن يحتسبه حكم الفيديو المساعد.

وفرض سانت - ماكسيمين تفوقه التام على كايل ووكر لاعب سيتي، ومرر إلى كالوم ويلسون لتصبح النتيجة 2-1 قبل الاستراحة بقليل.

وكاد نيوكاسل أن يحقق مفاجأة مدوية أمام حامل اللقب، حيث أضاف كيران تريبيير هدفا من ركلة حرة بعد تسع دقائق من الشوط الثاني لتصبح النتيجة 3-1.

لكن سيتي انتفض بشكل مذهل وسدد هالاند في القائم، قبل أن يقلص الفارق، ثم أدرك برناردو التعادل بعد تمريرة كيفن دي بروين.

وبدا أن نيوكاسل سينهار عندما تلقى تريبيير بطاقة حمراء مباشرة بسبب خطأ عنيف ضد دي بروين، لكن الحكم تراجع ومنحه بطاقة صفراء بعد متابعة اللقطة في شاشة جانبية لحكم الفيديو المساعد.

وسيطر سيتي على الكرة في الدقائق الأخيرة لكنه لم يتمكن من انتزاع الفوز، ليخرج الفريقان بالتعادل، ويصبح رصيد حامل اللقب سبع نقاط في المركز الثاني بفارق نقطتين عن أرسنال المتصدر، ويأتي نيوكاسل سادسا وله خمس نقاط.