استبعاد رونالدو من قائمة الفريق

3 أشهر، 2 أسبوعين 161

صب المدرب الهولندي إريك تين هاغ "الوقود على النيران"، وأعلن استبعاد كريستيانو رونالدو، للمرة الثانية على التوالي، من التشكيلة الأساسية لمانشستر يونياتد، في الدوري الإنجليزي الممتاز.

وقرر المدرب الهولندي الجديد، دخول مواجهة ساوثهامبتون، ظهر السبت، دون النجم البرتغالي، للمرة الثانية على التوالي.

وكان تين هاغ قد استبعد رونالدو من المشاركة أساسيا أمام ليفربول، الأسبوع الماضي، وحقق انتصارا مقنعا، دون النجم البرتغالي، الذي اكتفى باللعب 5 دقائق فقط.

وقرر تين هاغ استخدام نفس العناصر الهجومية التي اعتمد عليها أمام ليفربول، وهي ماركوس راشفورد وجايدون سانشو وأنتوني إيلانغا، بينما سيكتفي رونالدو بالمشاهدة من دكة البدلاء.

وتفاوتت ردود الأفعال حول القرار الجريء من المدرب الهولندي، ما بين مؤيد "لشاجعته"، وما بين منتقد لاستبعاد أحد أفضل اللاعبين في العالم.

كما قرر تين هاغ عدم الاعتماد فورا على النجم البرازيلي كاسيميرو، المنتقل حديثا للنادي، ووضعه على دكة البدلاء، بسبب عدم جاهزيته الكاملة، على أمل أن يشركه في الشوط الثاني من اللقاء.